السوق العربية المشتركة | "جلوبال بايونير" تفتتح مشروع "بايونير بلازا" بالعاصمة الإدارية الجديدة

افتتحت شركة جلوبال بايونير للاستثمار والتعمير برئاسة المهندس سامي سيد أحدث مشروعات الشركة التجارية بالعاصمة

السوق العربية المشتركة

الأربعاء 17 يوليه 2024 - 15:45
رئيس مجلس الإدارة
أمانى الموجى
رئيس التحرير
أشرف أبوطالب

"جلوبال بايونير" تفتتح مشروع "بايونير بلازا" بالعاصمة الإدارية الجديدة

افتتحت شركة جلوبال بايونير، للاستثمار والتعمير، برئاسة المهندس سامي سيد، أحدث مشروعات الشركة التجارية بالعاصمة الإدارية الجديدة، مشروع "بايونير بلازا"، كأول مول يتم تسليمة وتشغيله بالكامل وتوصيل كافة المرافق له في العاصمه الاداريه.
 
كما تم خلال الافتتاح، تسليم أول مقر لشركة ريجس – Regus بالعاصمة الإدارية الجديدة بمشروع بايونير بلازا، وشارك في الافتتاح السيد المهندس خالد عباس، رئيس مجلس إدارة شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية، والسيدة السفيرة مريم الكعبي، سفيرة دولة الإمارات العربية المتحدة في مصر، والسيد النائب عبد الهادي القصبي، عضو مجلس النواب، والسيد مارك ديكروزايلي، الرئيس التنفيذي لشركة ريجس بالشرق الأوسط وإفريقيا. 
 
من جانبها، قالت السفيرة مريم الكعبي، سفيرة دولة الإمارات العربية المتحدة في مصر، إن العلاقات بين مصر والإمارات نموذج يحتذى بها في العلاقات العربية، مُشيرة إلى أن العلاقات الإماراتية المصرية تستند إلى أسس وقواعد صلبة أسهمت في استمراريتها بنسق مُتصاعد طوال العقود الماضية حتى بلغت مرحلة الشراكة الاستراتيجية الراسخة والعصية على كل المُتغيرات والتحديات من حولها، وهو ما ترتب عليه تعزيز مسارات التعاون بين البلدين الشقيقتين لتوسيع آفاق الاستثمار والشراكات الاستراتيجية، مُذكرة أن مشروع "بايونير بلازا" هو نتاج عمل مصري وإماراتي على أرض العاصمة الإدارية الجديدة، مُشيرة إلى أن الدولة المصرية نجحت في تذليل العقبات أمام كافة المُستثمرين من خلال خطة تعكف على تنفيذها بدقة وخلال وقت قياسي، شملت هذه الخطة إصدار عدة تشريعات وقرارات هامة هدفها الأول هو فتح الطريق للمُستثمرين من أجل التوسع في كافة المجالات الاقتصادية، مُضيفة أن التطور الملحوظ والمُستمر الذي تشهده العاصمة الإدارية الجديدة جعلت العاصمة الإدارية ليست أيقونة لمصر بل للعالم أجمع. 
 
وفي نفس السياق، قال المهندس خالد عباس، رئيس مجلس إدارة شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية، إن العاصمة الإدارية الجديدة تمثل نقلة نوعية في مسيرة التنمية المستدامة، كونها نموذج للمدينة الذكية، تجذب الاستثمارات الأجنبية والشراكات الدولية والمحلية، بهدف ضمان إنشاء مدينة حديثة تلبي احتياجات المُستثمرين، مُشيرًا إلى أن مشروع بناء العاصمة الجديدة أصبح حقيقة واقعة الآن، بعد أن كان حلمًا وتحقق بفضل إرادة القيادة السياسية المصرية، وتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، مُؤكدًا أن شركة "جلوبال بايونير" قامت بتنفيذ مشروع "بايونير بلازا" وفقًا للتصميمات الهندسية بكل احترافية ودقة، مُذكرًا أن شركة العاصمة الإدارية الجديدة جاهزة لتوفير كل أشكال الدعم لكافة المُستثمرين الذين يطرحون مشروعاتهم في العاصمة الإدارية والشركة تستهدف توفير كافة أشكال الدعم لكافة المُطورين العقاريين وتوفير تيسيرات لاستكمال سلسلة استمارتهم في مصر، مشيرًا إلي أن العاصمة الإدارية تحتضن الآن جلسات مجلس النواب والشيوخ واجتماعات مجلس الوزراء  بالكامل. 
 
وفي السياق ذاته، قال مارك ديكروزايلي، الرئيس التنفيذي لشركة ريجس بالشرق الأوسط وافريقيا، إن شركة "جلوبال بايونير" لديها رؤية مُشتركة وطموحة توافقت مع شركة ريجس، وهو ما دفعنا إلى التعاقد معهم ليكون لدينا مقر للشركة بالعاصمة الإدارية الجديدة في مشروع "بايونير بلازا"، مُؤكدًا أن شركة "جلوبال بايونير" يركزون بشكل كبير في كافة مشروعاتهم على الاستدامة ويسعون دائمًا للتطور.
 
وفي السياق ذاته، قال المهندس سامي سيد، رئيس مجلس ادارة شركة جلوبال بايونير، إن  شركة جلوبال بايونير تأسست في دولة الإمارات عام 2002 وهي تسعى لتقديم مُنتج عقاري قيم يخدم كافة العملاء والمُستثمرين، مُؤكدًا أن الشركة تمتلك فروع في أوروبا وأسيا وأفريقيا بإجمالي 10 دول، وتمتلك الشركة ما لا يقل عن 750 موظف، وتستثمر الشركة في الاستثمار العقاري بمشروعات ذات أنشطة مُختلفة ما بين المشروعات السكنية والتجارية والإدارية والتعليمية. 
وأضاف  سيد، أن الشركة لديها العديد من المقرات في الدول ومنذ طرح العاصمة الإدارية الجديدة وهي أصبحت حلم لكل المُستثمرين للاستثمار بها باعتبارها الجمهورية الجديدة، برؤية استثمارية جديدة للرئيس عبدالفتاح السيسي، مشيرًا إلى أن العاصمة الإدارية الجديدة بها كافة المقومات بأن تصبح مدينة ذكية حديثة عالمية ومُستدامة تتوافر بها كافة مقومات النجاح، وترتب على تلك الأسباب اختيار شركة جلوبال بايونير بأن يتم تدشين أول مشروعاتها التجارية بالعاصمة الإدارية وكذلك تواجد المقر الرئيسي للشركة بالعاصمة الإدارية في مصر .
 
وأكد المهندس سامي سيد، رئيس مجلس ادارة شركة جلوبال بايونير، أن الشركة تؤمن بنجاح العاصمة الإدارية الجديدة وأنها ستكون ليس مدينة مُميزة فقط في مصر بل في الشرق الأوسط وعلى مستوى العالم أيضًا، مُضيفا أن هناك تعاون ودعم قوي ووثيق مع شركة العاصمة الإدارية للتنمية العمرانية، في توصيل كافة المرافق لمشروع "بايونير بلازا"، كما أن مشروع "بايونير بلازا" يعد أول مشروع "تجاري – إداري – طبي" يتم تشغيله وتوصيل كافة الخدمات له، والمُقام على مساحة تقدر بـ 25 ألف متر مربع، ومُكون من بدروم وأرضي و7 طوابق، وبه مواقف سيارات لحوالي 300 سيارة، مُؤكدًا أنه قد تم تصميم وتنفيذ واجهات مبنى "بايونير بلازا" خصيصًا لمقاومة الحرارة والحرائق، وتم تصميمه أيضًا كأول مبنى مُوفر للطاقة، وتم تطبيق كافة مبادئ الاستدامة عليه في عملية الإنشاء بتصميمات عالمية من قبل شركة بايونير أبوظبي الهندسية، ويُشرف على مشروع المول إدارة مصرية، إماراتية، إيطالية، مما يجعله يخلق بيئة تنافسية على المستوى العالمي، مضيفًا أنه تم استخدام وسائل الطاقة المُتجددة (الطاقة الشمسية) بكامل مساحة المبنى وربطها مع الشبكة الكهربائية بالعاصمة الإدارية، وكذلك تم استخدام أحدث المواصفات العالمية في دراسات الحركة الرأسية والأفقية، وتم توريد وتركيب المصاعد من فنلندا بأحدث مواصفات المصاعد العالمية الحديثة.
 
وأشار سامي، إلى أن هناك 150 موظف تقريبًا يعملون في مشروع "بايونير بلازا"، وتم استقطاب احدى الشركات العالمية في مجال الحلول المكتبية وتم التعاون معهم لاستيعاب 400 موظف وهي شركة ريجيس، مُضيفا أن شركة "جلوبال بايونير" حين تقوم بطرح أي مشروع لها تستهدف عمل دراسة جدوى دقيقة ومُحكمة للغاية لتنفيذه باحترافية على أرض الواقع وهو ما يتطلب ملائة مالية قوية لسرعة تنفيذ المشروعات، مُوجهًا الشكر لشركة العاصمة الإدارية الجديدة على سرعة إنجاز أعمالها مع الشركة، مشيرًا إلى أن شركة العاصمة الإدارية وكافة المسؤولين بها كانوا يتابعون مراحل تنفيذ مشروع "بايونير بلازا" بصفة دورية ومُستمرة لإزالة كافة العقوبات. 
 
وأكد المهندس سامي سيد، رئيس مجلس ادارة شركة جلوبال بايونير، أن الشركة لديها أكثر من مشروع في القاهرة، منها مدرستين دوليتين بنسبة تنفيذ وصلت لـ 20%، وكذلك مشروع بايونير أفينيو سينفذ خلال العام الجاري، وهو مشروع سكني تجاري على مساحة إجمالية تقدر بـ 30 فدان وبه مول تجاري، مُشيرًا إلى أن هناك خطة مُستقبلية لطرح مشروع آخر في العاصمة الإدارية الجديدة مُكون من برجين كل برج 40 طابق، وتم اطلاع المهندس خالد عباس رئيس شركة العاصمة علي التصميمات الهندسية، وسيكون أول برج به مكاتب ووحدات تجارية والبرج الآخر يتكون من شقق فندقية وسكنية.