رئيس مجلس الإدارة
أمانى الموجى
تابعونا عبر شبكات التواصل الإجتماعى

‎«السوق العربية» تنفرد بنشر «الأسرار الخمسة» حول أزمة انسحاب الزمالك من الدورى

المستشار مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك
‎«منصور» يرفض إغراءات «أبوريدة» فى قصر المنصورية.. ورئيس الجبلاية يرفض «لى ذراعه» بـ«ملف بريزنتيشن»
 

 

‎كشف مصدر" رفيع المستوى" لـ"السوق العربية المشتركة" أسرار وكواليس القضية "الشائكة" والأكثر غموضا على مسرح أحداث كرة القدم المصرية، المتمثلة فى تهديد الزمالك بالانسحاب من الدورى، على خلفية "الخطأ التحكيمى" الذى يوصف بـ"الفادح" الذى قام ببطولته الحكم الدولى جهاد جريشة، بعدم احتساب ضربة جزاء لا خلاف على صحتها خلال مباراة المقاصة.
‎واختص المصدر "السوق العربية المشتركة" بـ"5" أسرار لم يتم تداولها فى وسائل الإعلام حول هذه الأزمة.
‎"السر الأول"
‎السر الأول الذى كشفه "المصدر السيادى" أن هانى أبوريدة، رئيس اتحاد الكرة، عقد جلسة سرية مع مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك، عن طريق صديق مشترك بينهما، فى أحد قصور منطقة "المنصورية"، وعرض "أبوريدة" خلال الجلسة عدة حلول لإقناع رئيس الزمالك بالعدول عن قرار الانسحاب، أبرز هذه الحلول إقالة لجنة الحكام، وإيقاف جهاد جريشة، وتقديم اتحاد الكرة اعتذارا رسمياً للزمالك، وزيادة نسبة الزمالك من حقوق البث الفضائى، لكن رفض مرتضى منصور هذه الحلول التى وصفها بـ"المائعة"، وقال رئيس الزمالك ل "أبو ريدة": "والزمالك استفاد إيه؟".
‎"السر الثانى"
‎فى قصر المنصورية بحسب "المصدر".. وقوع مشادة كلامية بين "أبوريدة" و"رئيس الزمالك" بعد أن هدد الأخير بكشف ما وصفه مخالفات "أبوريدة" وعلاقته بشركة "بريزنتيشن" التى أصبحت تهيمن على الكرة المصرية عن طريق عقود الرعاية، وشراكة رئيس اتحاد الكرة فى هذه الشركة، الأمر الذى أثار غضب رئيس الجبلاية، خاصة بعد أن هدد "منصور" بتقديم بلاغ للنائب العام ضد "أبوريدة"، وكاد الأمر يصل إلى تشابك بالأيدى بينهما لولا تدخل الصديق المشترك الذى جمع بينهما بعيداً عن وسائل الإعلام لتهدئة الموقف.
‎"السر الثالث"
‎أكد "المصدر" أن ممدوح عباس، رئيس نادى الزمالك الأسبق، يتطلع للعودة للجلوس على عرش القلعة البيضاء، مستغلا هذه الأزمة، خاصة أنه فى حال تمسك مرتضى منصور بالانسحاب من الدورى، بسبب الخطأ الفادح لـ"جهاد جريشة" فى مباراة المقاصة، ربما تلجأ الحكومة لحل مجلس إدارة النادى وتعيين مجلس جديد، ويأمل "عباس" أن يكون رئيس المجلس المعين، خاصة أن انسحاب الزمالك من الدورى، يبدو قضية "أمن قومى".
‎"السر الرابع"
‎سادت حالة من "الهلع" بين اللاعبين، من تنفيذ رئيس النادى تهديده بالانسحاب من الدورى، خاصة أنه فى حال تطبيق اللائحة سيتم فسخ تعاقدهم رسمياً، وحرص أحمد الشناوى، حارس مرمى الفريق، على التواصل مع رئيس النادى نيابة عن اللاعبين للتأكد من قراره بالانسحاب، ومصير اللاعبين، فقال له رئيس النادى: "لا تقلق.. ولا تتحدثوا فى هذا الموضوع مرة أخرى"، ولم تكن إجابة رئيس النادى، تروق للاعبين الذى راح عدد منهم يستفسر عن مصيره، فى حال انسحاب الزمالك.
‎"السر الخامس"
‎أشار "المصدر" إلى أن رئيس الزمالك تلقى اتصالا من "جهة معينة" لعدم تنفيذ قرار الانسحاب، وأن كل المناوشات التى يقوم بها رئيس الزمالك ستنتهى إلى عدم انسحاب الزمالك لكن سيتراجع عن القرار فى غضون أسبوع على أقصى تقدير.
 

أخبار ذات صلة

المزيد

إضافة تعليق جديد

Filtered HTML

  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <cite> <blockquote> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.

أراء

إستطلاع رأي

هل تتوقع إنخفاض الأسعار الفترة القادمة؟

النشرة البريدية

إدخل بريدك الإلكترونى لتصلك أخر الأخبار الإقتصادية المصرية و العربية