تابعونا عبر شبكات التواصل الإجتماعى

"شنايدر إلكتريك" تستهدف تحقيق هدفها في حيادية الكربون قبل موعده بخمس سنوات

 أعلنت شركة شنايدر إلكتريك، الشركة الرائدة في مجال التحول الرقمي لإدارة الطاقة والأتمتة، اليوم خلال مشاركتها في أسبوع المناخ بمدينة نيويورك لعام 2019 أنها ستزيد وبشكل كبير من التزامها بحيادية الكربون من خلال ثلاثة إجراءات جديدة: أولا التسريع من الجهود الرامية لتحقيق هدفها المتمثل في حيادية الكربون بحلول 2030 من خلال إظهار حيادية الكربون في نظامها الإيكولوجي الموسع بحلول عام 2025، لتحقق هدفها قبل موعده بخمس سنوات،  وثانيا الوصول بنسبة صافي الانبعاثات التشغيلية إلى الصفر بحلول عام 2030 كجزء من أهدافها القائمة على العلوم والمصدق عليها، ثالثا الاشتراك مع المزودين نحو تحقيق صافي سلسلة توريد صفرية الانبعاثات الكربونية بحلول عام 2050. ومن المتوقع أن يسهم هذا في تحقيق هدف الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ (IPCC) والمتمثل في وضع سقف للزيادة في درجة الحرارة على مستوى العالم عند 1.5 درجة مئوية. كما تدعو شنايدر إلكتريك الشركات الأخرى إلى خفض الانبعاثات، وتقديم الدعم من خلال المنتجات والخدمات لمساعدة الشركات على تبسيط إجراءاتها وإيجاد الكفاءات داخل عملياتها.
 
وقال جان باسكال تريكوار، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لدى شنايدر إلكتريك: "إن تغير المناخ هو أكبر تهديد فردي لصحة ورفاهية مجتمعنا، ويجب أن نعمل معًا من أجل الحد من انبعاثات الكربون لدينا ووقف ارتفاع درجة الحرارة". وأضاف "نحن في شنايدر إلكتريك، نأخذ في الحسبان التزامنا بحيادية الكربون في قراراتنا وفي الحوكمة، لكننا بحاجة إلى بذل المزيد من الجهد بشكل أسرع. ونحن لا نزيد من التزاماتنا المتعلقة بحيادية الكربون وإنجاز المخطط الزمني الخاص بنا فحسب، ولكن ندعو أيضا الآخرين إلى اتخاذ إجراءات أكثر جرأة لتقليل انبعاثات الكربون وإنشاء ممارسات أعمال أكثر استدامة من شأنها أن تساعد في تمهيد الطريق لعالم ما بعد الكربون".
 
 
 
وفي خطوة نحو تحقيق حيادية الكربون، أنشأت شنايدر إلكتريك العديد من شبكات الأمان لضمان عدم تأثر المجتمعات سلبًا خلال فترة الانتقال. كما سيوفر برنامج الشركة "الوصول إلى الطاقة" الطاقة الكهربائية إلى نحو 80 مليون شخص بحلول عام 2030، كما سيتم تدريب أكثر من مليون شخص محروم بحلول عام 2025.
 
وتمتلك الشركة أداتين للاستثمار ذي الأثر واللتين تهدفان إلى دعم الشركات الناشئة الشاملة، والتي يسهم نشاطها في تحقيق الهدف السابع من أهداف التنمية المستدامة (الطاقة النظيفة وذات التكلفة المعقولة)، من خلال الاستثمارات في الأسهم. وتتمثل النتائج المتوقعة لهاتين الأداتين في زيادة عدد الأسر والشركات الصغيرة والمتوسطة المتصلة بالشبكة في المناطق النائية (أفريقيا والهند وجنوب شرق آسيا)، وتقليل عدد الأسر التي تواجه مشكلة شح الطاقة في أوروبا.
 
 
 
 وقال تريكوار "إن الحصول على الطاقة هو أحد حقوق الإنسان الأساسية، ولكن من الأهمية بمكان أن ندرك آثار استهلاك الطاقة على البيئة". وتابع "يتعين علينا إيجاد طرق لإتاحة الطاقة للسكان الذين يفتقرون إليها والسماح لهم بتحقيق التنمية بطريقة مستدامة".
 
 
 
التعاون من أجل تحقيق حيادية الكربون
 
تلتزم شنايدر إلكتريك على مدار الخمسة عشر عامًا الماضية بالحد من الكربون هي وعملائها من خلال عروض مبتكرة وموائمات استراتيجية. وستتمكن الشركة من خلال نجاح هذه المبادرات بتقديم موعد تحقيق هدفها المتمثل في حيادية الكربون إلى عام 2025 والعمل نحو تحقيق سلسلة توريد خالية من انبعاثات الكربون بحلول عام 2050.
 
وقال جيل فيرموت ديروش، كبير مسؤولي الاستدامة لدى شنايدر إلكتريك، "إن الالتزام بحيادية الكربون عبر سلسلة التوريد لدينا يمثل مهمة صعبة تتطلب من الشركات تطوير النماذج وزيادة التعاون مع الموردين والشركاء والعملاء على حد سواء." وأضاف "لا يمكن التغلب على تغير المناخ إلا من خلال الابتكار والتعاون، وستواصل شنايدر إلكتريك دورها الريادي في تقديم المنتجات والخدمات التي تساعد في إحراز تقدم ملموس في تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة".
 
 
 
تتبع شنايدر إلكتريك نهجاً تعاونياً تجاه الكربون والحلول البيئية من خلال تقديم المنتجات والحلول والخدمات التي يمكن للشركات أن تستخدمها في جميع مراحل رحلة الاستدامة. فعلى سبيل المثال، يطبق برنامج المصانع الذكية (Smart Factory Program) الداخلي التابع للشركة، حلول EcoStruxure ™ الخاصة بشنايدر إلكتريك عبر سلسلة التوريد العالمية الخاصة بها. ويبرز البرنامج كيف أن EcoStruxure هي واحدة من أفضل الحلول في رفع الكفاءة التشغيلية وكفاءة الطاقة، بينما تساعد خدمات الطاقة والاستدامة التابعة لشنايدر إلكتريك العملاء على تحديد حجم انبعاثات ثاني أكسيد الكربون لديهم لتتبع التقدم المحرز. كما توفر خدمة Schneider Electric Exchange والتي أطلقتها الشركة مؤخرًا منصة للتعهيد الجماعي من أجل الحصول على أفكار مبتكرة جديدة لمواجهة التحديات في النظام الإيكولوجي للطاقة.
 
 كما تؤكد شنايدر إلكتريك أيضا على مساهمتها في تحقيق الهدف السابع عشر من أهداف التنمية المستدامة (الشراكات من أجل تحقيق الأهداف)، من خلال انضمامها إلى مبادرة "طموح الشركات لتحقيق سقف لزيادة درجة الحرارة عند 1.5 مئوية"، ومجموعة قيادة الأثر العالمية.
 
لمزيد من المعلومات حول رحلة الاستدامة الخاصة بشنايدر إلكتريك وعروض المنتجات المتنوعة لديها، برجاء زيارة الموقع الإلكتروني http://sdreport.se.com
 

أخبار ذات صلة

المزيد

إضافة تعليق جديد

Filtered HTML

  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <cite> <blockquote> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
6 + 11 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.

أراء

إستطلاع رأي

هل حققت المشروعات الوطنية والبنية التحتية نجاحا إقتصاديا مؤثرا؟

النشرة البريدية

إدخل بريدك الإلكترونى لتصلك أخر الأخبار الإقتصادية المصرية و العربية