تابعونا عبر شبكات التواصل الإجتماعى

"حنان رمسيس".. البورصة تنتهي من رحلة الجنيه والقرش وتبحث عودة "المليم"

 
قالت "حنان رمسيس"  الخبير الاقتصادي بشركة الحرية لتداول الاوراق المالية ، أن الإنخفاض المتوالي في أسعار الأسهم أدي إلي محاولة هيئة الرقابه الماليه والبورصه بحث توفير خانة أقل من القرش،  وهي عملة المليم التي إندثر التعامل بها في الحقيقة ، لتؤكد لنا أنه  
في البورصة كل شئ جائز ، فالقروش في حياتنا العامة لا تشتري شئ ،وأقل فئة للتعامل هى الجنية ، ولكن بسبب أزمة السيولة في البورصة وضعف التداولات ،إهتدي الفكر في الاول إلي إستحداث العلامة العشرية لوضع الأمر علي شاشة التداول بالعشرات والاحاد..وكان من الصعب علينا في الماضي كمنفذين أن نري سهم مثل آي سي ولكح بأقل من جنية ،  وكان يقتصر التداول علي الأسهم القرشية خارج المقصورة ،أما داخل المقصورة فكان السهم ب" كذا وقروش"  ، إما أن يكون بقروش فقط فكان شئ نادر ، 
ولكن إختلف الأمر في الوقت الحالي ليصبح من  الطببعي التداول بالفكه ، وعلي الرغم من ذلك هذا لا يجتذب صغار المتعاملين ولايثير شهيتهم للإستثمار والتداول ،خوفا من خسارة حتي القروش التي يملكوها ، كما أن الشركات فكرت في تجزئة الاسهم لجذب فئة من المتعاملين وشريحة جديدة من المتداولين .
 
وأضافت "رمسيس" أنه في رائيها الشخصي بدلا من إضافة خانة للملاليم ..كات يفضل تعميق وتوسيع السوق ،  ووضع قواعد لتعامل صناديق الإستثمار وتفعيل دور  صانع السوق وإتاحة فرصة لللمتداولين للتعامل بالاسهم والتسوية حتي لو كان بنصف التسوية ،  ويكون هناك مرونة في السوق وتعاون بين الهيئة والبورصة والمقاصة ويكون دورهم التكامل وليس التنافس..وكفى علينا الضربات التي تأتي من خارج السوق من أزمات إقتصادية وحروب تجارية تعصف بالأسواق الناشئة.

أخبار ذات صلة

المزيد

إضافة تعليق جديد

Filtered HTML

  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <cite> <blockquote> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
4 + 5 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.

أراء

إستطلاع رأي

هل حققت المشروعات الوطنية والبنية التحتية نجاحا إقتصاديا مؤثرا؟

النشرة البريدية

إدخل بريدك الإلكترونى لتصلك أخر الأخبار الإقتصادية المصرية و العربية