رئيس مجلس الإدارة
أمانى الموجى
تابعونا عبر شبكات التواصل الإجتماعى

انفرااااد .. أيقونة الإدارة القوية على أرض مصرية تكمن فى أبو قير للأسمدة

سوزان جعفر- سميره سالم- أيمن العطار

 

الشركة تصدرت بجدارة واستطاعت الوصول للعالمية وتحقيق آمال مساهميها

من داخل مصانع شركة أبو قير للأسمدة والصناعات الكيميائية نجرى حوارا صحفيا للإجابه على أسئلة قطاع عريض من المستثمرين الذين مثلت لهم الشركة الاستثمار الآمن لما حققته الشركة من نجاحات مستمره فى زيادة الإنتاجيه والعوائد والأرباح الناتجة عن تغطية السوق المحلى والتصدير للخارج، والسعى الحقيقى فى جلب العملة الصعبة من الخارج إلى الداخل وذلك لتعظيم دور الشركات الكبرى فى دعم الاقتصاد والمساهمة فى الارتفاع بالاحتياطى النقدى لمصر، ما أحدث طفرة كبيرة فى مكانتها بالسوق المحلى والعالمى فى هذا القطاع الحيوى وتصدرها فى مقدمة الشركات العاملة بهذا القطاع،وكان انفرادنا بحوار الكيميائى "سعد أبوالمعاطى" رئيس مجلس إدارة الشركة ورئيس الاتحاد العربى للأسمدة وممثل قارة إفريقيا للاتحاد العالمى للأسمدة كالتالى.

اختيار العاملين من الشباب دون وساطة أو محسوبية سبب نجاح الشركة

■ أعلنتم أثناء الجمعيه العموميه للشركة أنه سيتم عمل ترميمات وصيانه لمصنع أبوقير2، مثلما حدث مع أبوقير1.. هل تم تحديد موعد البدء فى ذلك؟ وكم ستبلغ تكلفته؟

نملك ثلاثة مصانع رئيسية وتقوم فلسفة الشركة على عمل صيانة كل عام، ولكل مصنع على حدة كل ثلاث سنوات لذلك نقوم كل سنة بعمل عمرة لمصنع، والسنة الحالية تم عمل صيانة لمصنع أبوقير1 وفى 2018 ستكون لمصنع أبوقير 3، يليها مصنع أبوقير2 فى 2019، وهكذا، وتتراوح تكلفة الصيانة من 200 إلى 300 مليون جنيه.

تجزئة السهم ستزيد من نسبة تداوله فى البورصة

■ حينما عرضت اقتراح الشركة خلال انعقاد الجمعيه غير العادية بتجزئة القيمة الاسمية للأسهم 15:1، ولكن جاءت تعليقات بخصوص نسبة التجزئه وتمت الموافقه على التجزئة على أن تكون النسبة 10:1، لما جاء رد الفعل هذا؟

حجم تداول الشركة فى البورصة بنسبة 6% وسهم الشركة له أهمية عند المساهمين ومن يحمل سهما لا يريد التفريط فيه نظرا لارتفاع قيمته وللعائد السنوى الذى يحققه، وقد اردنا أن نحقق اكبرتكبير للسهم فكان لابد ان نقوم بتقسيمه لان قيمته قد وصلت ل264 جنيها، وبالطبع البعض لا يستطيع شراء عدد اسهم بهذا السعر، ولكن عندما يتم خفض قيمته سيستطيع اى انسان ان يشترى منه عددا من الاسهم، فكانت فكرة التجزئة ان ندخل عددا كبيرا من الاكتتاب العام ليتم تداول السهم وليتم رفع قيمته مرة أخرى.

وقد قبلنا بنسبة 10:1 لانه اتضح انها الأفضل لتكون هناك فرصة أخرى للتجزئة مستقبلا، عكس اقتراح 15:1 لن يتم بعدها التجزئة مرة أخرى لانه ليه هناك قيمة اقل من جنيه.

■ لماذا تراجعت الربحية الخاصة بالسماد المخلوط من 84 مليون جنيه العام السابق إلى 7 ملايين جنيه فى السنة الحالية؟ ما الاسباب التى ادت لذلك؟

هذا الرقم غير صحيح، هل تقصدين الايرادات؟

■ الايرادات الربحية للسماد خاصة المخلوط؟

السماد المخلوط ليس هو المصنع الرئيسى لدينا ولا السماد السائل ولكن المصانع الرئيسية لدينا ابوقير 1 و2 و3، أما مصنع السماد المخلوط فهو يعد فرصة بديلة، واذا تمت المقارنة ايهما أفضل نصدرالسماد الصلب أم السائل أم المخلوط؟ وهنا اجيب بأن السماد الصلب هو الأفضل لان ربحه أكبر.

■ هل هناك تغطية كاملة لاحتياجات الدولة قبل التصدير فى حين اننا بدأنا نتجه للسماد المخلوط وذلك يؤثر على الزراعة؟

لا، السماد المخلوط غير مطلوب نهائيا بالعكس فنحن نطلب من وزارة الزراعة أن تأخذ حصة من السماد المخلوط وأن نصدر السماد الصلب لكن السماد المخلوط حاليا غير مطلوب لذلك نعمل إعادة هيكلة للوحدة مكان الوحدة الحالية لنطور فى نفسها

■ هل يمكن أن يتلاشى السماد المخلوط؟

لن يتلاشى ولكن يتواكب مع استصلاح 4.5مليون فدان يتطلب نوعيات معينة من الاسمدة المخلوطة لذلك نطور الوحدة حاليا، ونستخدم السماد الصلب ونصدرها يوريا.

■ بالنسبة لوحدة معالجة الصرف الصناعى zero liquid، كان من المفترض افتتاحها فى 2012، فهل هناك تقاعس من جهة المقاول أم هناك أسباب أخرى؟

هناك مشروعات كثيرة تعطلت داخل البلد فحدث تأخير نتيجة الظروف الاقتصادية والصرف مع تأخير من المقاول، لكن مع نهاية هذا العام نتمنى أن يتم الانتهاء منها، كما تم الانتهاء من وحدة ازالة الاملاح،وتم تشغيلها بكامل طاقتها

أبو المعاطى: قرار رئيس الوزراء وتحرير سعر الصرف حول مسار أسعار الأسمدة

■ يقال أن شركة ابوقير للأسمدة تفرض وتتحكم فى الاسعار خاصة عندما قفز السعر بشكل كبير حاليا، فما الأسباب ومن المتحكم الرئيسى فى التسعير؟

هذا قرار رئيس الوزراء المتحكم الرئيسى الذى قرر عمل معادلة سعرية تحدد السعر كل ثلاثة أشهر، فالسعر مرتبط بتحرير سعر الصرف، ووقتها كان معدل الصرف 16.5 جنيه فكانت المعادلة السعرية وقتها 2800 تقريبا، أما حاليا سعر الصرف أصبح 17،6 وبالتالى سعر السماد أصبح 3200.

نحن لا نتحكم فى الاسعار ولكن السعر محسوب من خلال مجلس الوزراء، فحتى وزارة الزراعة لا تستطيع تحديد الاسعار.

■ هناك أقاويل كثيرة عن أن الأسمدة مسرطنة وتؤثر على الزراعة، وتساؤلات عمن يسمح بدخولها، فهل الانتاج لدينا ليس كافيا لنستورد؟

دعينا نتحدث اولا عن الأسمدة المسرطنة، اذا كانت اسمدتنا مسرطنة هل كانت ستصدر لـ20 دولة فى اوروبا وامريكا؟ !، اعتقد هذا أكبر رد على ذلك، خاصة أننا نصدر أكثر من 50% من الإنتاج.

■ هذا عن المصدر لكن ماذا عن المحلى؟

السماد المحلى وما يتم تصديره يؤخذ من منتج واحد.

أبو المعاطى: لدينا فائض من الأسمدة ونصدر كميات كبيره ولسنا بحاجه للاستيراد

■ ماذا عن الإنتاج المستورد، أليس للشركة معامل تحليل تحدد اذا كان السماد مسرطنا أم لا؟

ليس لنا دخل بذلك، فالتحاليل تتم فى معامل بالموانى وقبل أن تأتى يتم ارسال شهادات من معامل تحليل البلد المصدر.

■ ما السبب الذى يضطرنا لاستيراد الأسمدة؟

من قال إننا نستورد، فإنتاج مصر من الأسمدة 24 مليون طن فى السنة، ولدينا فائض كبير بدليل أننا نصدر للدول الأخرى، مصر ليست بحاجة لأن تستورد الأسمدة خاصة أن جميع المصانع تعمل بكامل طاقتها، ولكن قد يكون هناك أزمة توزيع وليست أزمة أنتاج.

■ لماذا لا تؤثر نسبة التصدير الكبيرة فى التأثير على العملة ورفع قيمتها؟

قد حققنا عائد تصدير بمقدار 171 مليون جنيه العالم الحالى، مقابل 72 مليون جنيه العام الماضى، كما أن حاصلات صادرات الأسمدة تصل لما يقرب من 2 مليار دولار على الأقل سنويا، والتصدير يساعد ولكن بجزء.

■ يقال من بعض المتعاونين مع الشركة أن هناك امتيازات احتكار كمية معينة للبعض ليتحكم فى اسعارها دون الاخرين، ما دور الشركة فى ردع ذلك؟

بالنسبة للتصدير يتم عن طريق مناقصة ومزايدة ومن يأخذ كمية يحصل عليا بأعلا الاسعار، وبالنسبة للسوق المحلى يوجد لدينا 42 وكيلا كلهم مسجلون والجميع يأخذ حصته بنفس السعر والشروط.

■ هناك أقاويل بأن البعض يحصل على نسب أقل؟

نهائيا فهى حصة أو كوته، والمتاح إذا كان 10الاف طن توزع كلها بينهم بالتساوى، فالجزء الفائض المحلى يوزع عليهم بالتساوى، لاننا نعمل بشفافية كلهم عقد واحد وشروط واحدة.

■ بالنسبة للداخل، فتتعاملون مع جمعيات زراعية، هل هناك تحليل للمواد الداخلة فى التصنيع، يقال بأن هناك موكلين وزراعيين يدخلون المادة داخل الشركة بدون تحليل؟

هذا لا يحدث هذه إشاعات، عندنا اعلى جودة سواء على المستوى المحلى أو العالمى، فالنترات المفضلة للسوق المحلى مطلوبة بالاسم، بالإضافة إلى أن وزارة الصناعة تقوم بعمل تحاليل مرتين بالأسبوع، ومنتجنا متميز ومطلوب والا ما كان يزداد الطلب عليه، كما يتم الكشف عدة مرات باليوم لضمان خروج الشكائر مطابقة للمواصفات.

ولدينا شركة SGS عالمية بالميناء تقوم بعمل التحاليل، حتى يتم التأكد من أن المنتج مطابق للمواصات، ولم يحدث خلال فترة رئاستى للشركة أن جائتنى شكوى بذلك، فهنا قلعة صناعية تطبق أصول إدارة وصناعة وكل شئ بحرفية.

■ يوجد تقارير سابقة من البيئة قبل فترة رئاستك، أن الشركة تساعد على سرطنة التربة وتلوثها نتيجة تعرضها للصرف الصناعى وخاصة فى الأماكن المحيطة بالإضافة لتلوث فى الهواء.. كيف حدثت الطفرة التى جعلت الشكاوى أقل؟

ما أثير حول الشركة سواء فى قبل ام بعد أن توليت رئاستها مغلوطة، لانها كانت تشير لتلوث خليج ابوقير، الذى يصب به عدة شركات مثل ابوقير ومصرف العامرية وراكتا والأهلية إلى بعض الشركات الأخرى، بالاضافة إلى الصرف الصحى والصرف الزراعى، وهو ما اثبت من خلال تقارير كلية العلوم.

ويتم اتهامنا نظرا لأن اسم الشركة كبير، لذلك طالبنا بتحليل المياه الخارجة من الصرف لإثبات الحقيقة.

سابقا لم يكن هناك تلوث والان يوجد ضمان أداء لعدم وجود تلوث عن طريق معالجة zero liquid، لن يستطيع أحد ادعاء ذلك لا فى الجو ولا البحر ولا التربة، فالمياه الخارجة من الصرف فى خليج أبوقير غير ملوثة ومطابقة للقوانين ولكن بعد استخدام معالجة zero liquid سيتم اعادة استخدام المياه مرة أخرى لانها تصبح أفضل من مياه الشرب.

■ هل أنت من اقترحت مشروع zero liquid؟

الفكره مطروحة من قبل ولكن تم التنفيذ فى فترة رئاستى.

■ لماذا اذن لم يتم تطبيقه من قبل؟ هل كانوا ضد أن تطبق وسيلة للتنقية وعدم التلوث؟

الفكرة كانت مقترحة ومخصص لها تمويلها ولكنها تأخذ وقتا فى التنفيذ، وكانت ستطبق عاجلا أم اجلا، وقد أصبح هذا النظام مطبقا فى كل الشركات العالمية، وبداية الفكرة كانت من هنا ولكنا تأخرنا قليلا، كما تكمن أهمية معالجة المياه فيما نواجهه من نقص مصادرها، فقبل المعالجة كان يذهب 650م3 لخليج ابوقير، أما الآن تم استرداد 550 م3 منهم، كما يتم استرجاع الامونيا منها لدخولها فى التصنيع مرة أخرى، فهو ليس مشروع لمكافحة التلوث فقط بل لتوفير المياه واسترجاع الامونيا لعمل منتج اقتصادى وتوفير حقن كيماويات.

■ بالنسبة لمشروع ابوقير هل سيتم انشاء وحدات معالجة مياه مماثلة؟

اصبح لدينا مياه كافية لتغطية مشروعاتنا الحالية والمستقبلية، ولكننا سنقوم بإنشاء مصنع نترات نشادر وتحول بعد ذلك لنترات نشادر مدعمة بالكالسيوم، وذلك المشروع يتكلف 3.4 مليار جنيه لان تلك المواد يتم تحويلها لعدد كبير من المنتجات المخلوطة لتصبح عندنا تشكيلة مركبات من الاراضى الصحراوية التى تبلغ 4.5 مليون فدان.

■ أثناء الجمعية العمومية تم نقاش بخصوص مبلغ 53.898 مليون متنازع عليهم ما قصة هذا المبلغ؟

ما تتحدثين عنه هو مخصصات، دائما فى الميزانية المخصصات لصالح ادارة الشركة لانها اموال تأتى بعوائد وتزيد الارباح، فهو مبلغ بسيط بالنسبة للأرباح التى تصل لـ500 مليون، وسبق أن كسبنا تلك القضية مرتين فى المرحلة الاولى والاسئناف والان مرحلة الطعن.

■ ما السبب أنهم يطعنون؟

هذه قضايا متنازع عليها وكل انسان يحافظ على حقه ولا توجد مشكلة لانها لا تمثل لنا أى شئ، فمن يناقش المخصصات الشركات الضعيفة تخوفا من عدم تحقيق أرباح لذلك، قلت له اذا اردت مخصص نقوم بعمله، كما أن الجمعية سبق وأن وافقت من قبل عليه.

الشركة تعمل على زيادة الإنتاج فى المرحله المقبله

■ هل تم استهداف زيادة الانتاج خلال وضع الخطة الانتاجية للشركة؟

نتعشم هذا، نحن نجتهد والنتائج التى ستقول.

■ ما الأسباب التى تحدد التخطيط لزيادة أو نقص الإنتاج؟

استمرارية المصانع من تحدد، لذلك نعمل صيانات على مستوى عالٍ جدا لضمان التشغيل بشكل مستمر 365 يوما فى السنة، وتشغيل عمالة مدربة على اعلا مستوى، لتصبح تكلفة التشغيل أقل والربح أكثر.

■ هل هناك رؤية مستقبلية لإنشاء مصنع آخر فى الصعيد توفيرا لنفقات التوصيل من حفاظا عليها من الإهدار؟

منذ خمس سنوات لدينا رؤية لتنفيذ عدة مشاريع مثل وحدة ازالة الاملاح التى تم الانتهاء منها، ووحدة معالجة مياه الصرف الصناعى التى سينتهى العمل بها خلال نهاية العام، ومصنع حامض النترات الذى سيتم البدء فيه، كما خططنا لزيادة انتاجية مصنع السماد السائل من 1000 إلى 2400 فى اليوم، ويتم حاليا دراسة مشروع السماد المخلوط الحباية الواحدة.

كما شاركنا بعدة شركات جديدة مثل مجمع الأسمدة الفوسفاتية فى ابو طرطور وهو مجمع كبير بالوادى الجديد حيث تتواجد خامة الفوسفات، كما سيكون قاطرة التنمية بالمنطقة، وبالمجمع يشارك 8 مساهمين هم nb وبتروجت وغاز مصر وفوسفات مصر وابوقير للأسمدة والبنك الاستثمارى القومى وشركة الاهلى كابيتال وأصبح شركة قائمة لها مجلس ادارة.

لكننا بالنسبة للسمدة النيتروجينية مازلنا نفكر للسنوات القادمة لكن لم نستقر حتى الآن، كما أن هناك مصنع كيما يغطى احتياجات الصعيد.

■ وهل يمكن أن يؤثر ذلك على انتاج شركة ابوقير؟

لا نهائى، انتاجنا مميز والجميع يتمنى الحصول على منتجات ابوقير قبل اى شركة، حتى فى السوق الأوروبى، وشئ جيد أن يكون هناك شركة تغطى احتياجات الصعيد.

■ وهل تتحمل وزارة الزراعة تكلفة النقل؟

من المفترض ذلك

■ هل الفائض الموجود نتيجة قلة رقعة الأرض الزراعية أم تحول مهنة المزارع لمهن أخرى، فلماذا الزراعة انخفضت؟

الرقعة الزراعية ليست موضوعى يسأل عنه وزارة الزراعة هم ادرى منى فى هذا الموضوع، ولكن السماد نتيجة وجود فائض تم انشاء مصانع لغرض التصدير مثل موبكو وحلوان واسكندرية انشئت لغرض التخفيف عن كاهل شركة الدلتا وابوقير.

واؤكد لكِ أن كل ما يثار حول شركتنا من أجل ان تشتد السوق السوداء، ولكن ليست هناك أزمة أسمدة نهائيا داخل مصر، فإنتاجنا أكثر ثلاثة مرات من احتياجتنا التى تبلغ 9 ملايين طن فى حين تنتج الشركات 12 مليون طن سنويا.

■ نسير الآن فى اتجاه استخدام عقول الشباب فى الصناعة والانتاج فى مصر، كيفية استخدام خريجى الزراعة والحفاظ على الصانع فى شركة ابوقير بحيث يكون معدل الانتاج للزيادة وليس للنقصان؟

هذه نقطة هائلة أهم شئ أن يتم اختيار الشباب بشكل صحيح دون وساطة أو محسوبية، منذ ثلاث سنوات تم عمل لجنة اختبار عللى مستوى عالٍ جدا دون اية تدخلات خارجية او داخلية أو ابناء عاملين، وتم اختيار 120 موظفل من 22 ألف متقدم، وقد تم اختيار مجموعة من الشباب قاموا بعمل صيانة ابوقير 1 و2 بشكل رائع، وقد قمنا بتدريبهم وتشغيلهم بالمواقع وهم من أفضل الشباب ويستطيعوا استخدام التكنولوجيا بشكل سريع، وتبلغ نسبتهم 75% من عمالة الشركة، ومن هنا اؤكد أن الشباب المصرى حين يتم وضعه فى نظام صحيح يظهر تفوقه.

■ حدثنا عن مركز التدريب؟

نمتلك مركز تدريب على مستوى عالٍ جدا، كما يتم عمل تدريب خارجى للشباب، حتى يحدث اتصال بينه وبين شباب الشركات الأخرى فى الدول العربية والعالمية، وحتى يعود بأفكار، كما يوجد لدينا أيضا اللجنة العليا للتدريب.

وأود أن اؤكد أن التقييم عن طريق الارباح ليس صحيح، ولكن بناءا على تقييم عنصر العمالة وادارة الشركة، وعمليات الاحلال والتجديد بالمصانع، فكان يمكن أن اتجاهل اعمال الصيانات واقوم بإضافتها للإرباح ولكن ذلك لا يعد نجاح.

■ قمت بالإشارة إلى نسبة الشباب بالشركة، فهل نعتبر النسبة الأخرى هى من قامت بوقفات احتجاجية بسبب توزيع الأرباح وتخفيض ساعات العمل إلى 8 ساعات؟

اى شركة أو دولة أو بالمنزل، هل كلهم مثل بعض؟ ستجدين احدهم مطيع وهادى والآخر على العكس، فما بالك 3000 عامل فالمشاكل فى السوق المصرى كلها مشاكل أجور، ونسبة الارباح حددها القانون المصرى للعاملين بنسبة 10% وقمنا بإعطائهم زيادة 4% للصناديق، ولكنهم شعروا بأن الأرباح كبيرة مما دفعهم للظن بأن الشركة ستبخل عليهم وهو ما لم يحدث، وهناك فئة قامت بإشعال الموضوع عن طريق اذاعة اشاعة بأننا سنخصم الأرباح، وقمنا بالرد على تلك الاشاعة المغرضة بأننا لن نمس أرباح العاملين.

واعتراضهم على تخفيض عدد ساعات العمل، نحن غير مسئولين عنه حيث أن قانون العمل أقر بأن عدد ساعات العمل فى اليوم 8 ساعات وكنا نسير على هذا النظام قبل 25 يناير بثلاث ورديات فى اليوم، الا أن احداث الثورة وحالات الانفلات الامنى أدت لاتخاذنا قرار العمل 12 ساعة بشكل مؤقت تخفيفا لحركة التنقلات وحفاظا عليهم من أى أخطار، وكان نظام العمل يوم بوردية النهار ويوم بوردية الليل ويوم اجازة، ولكن بعد استتاب الأمن والحادث الذى تعرضت له سدبك، اقترحت الإدارة الفنية العودة لنظام العمل القديم، نظرا للإجهاد الشديد الذى يتعرض له العاملين خلال العمل 12 ساعة متواصلة حتى لا يحدث مشاكل.

وفوجئنا بأن البعض غضب بسبب التعود على النظام السابق، حيث كان ثلثى الوقت اجازة والثلث فقط فترة العمل، ولكن نظام الـ8 ساعات يصبح يعمل وقتا أكثر، وللأسف لا يلتفت الكثير للإهتمام بالعمل.

■ ما السبب الذى يحول بين الشركة وأن تكون فى الترتيب الأول عالميا؟

على مستوى مصر نحن الترتيب الأول فى الإنتاج وفى السلامة والصحة المهنية وكل شئ، وعلى مستوى المنطقة العربية نحتل الترتيب الثانى أو الثالث، وعالميا نحتل المركز الثامن حسب ما ورد فى مجلة فوربس.

■ لكن ما المعوقات التى تمنع تقدمنا عالميا خاصة وأن الشركة فى تقدم كبير عما كانت عليه؟

هناك خطة لتحقيق ذلك مثل زيادة حجم الاستثمارات وشراء ارض فى منطقة محور قناة السويس لتأسيس مشروعاتنا التى سنعلن عنها بمجرد حصولنا على الأرض، ولكن لا يمكن حاليا الحديث عن ذلك حتى يتحقق.

الشركة تقدم الكثير لدعم اقتصاد مصر ودعم العمل المجتمعى

■ ما الذى تقدمه لمصر خلال الايام القادمة؟

الشركة لها دور كبير جدا فى الخدمة المجتمعية اولا من خلال توريد سماد مدعوم للدولة بتكلفة 10 مليارات جنيه فى السنه، بالاضافة إلى الاعمال الخدمية للفلاحين حفاظا على الأمن القومى،

وتشغيل 3000 عمالة مباشرة بالشركة واكثر من 10000عمالة غير مباشرة خارجها، بالاضافة لانشاء مجمع تدوير قمامة فى ادكو وتنظيف مناطق بأكملها، وتحويل القمامة لسماد، وعلاج 70 ألف حالة من مرض فيروس C، وكل ذلك تضامنا مع الرئيس عبدالفتاح السيسى ودعما للدولة، بالإضافة لادخال المياه والكهرباء للمنازل وانشاء مدارس.

وقد دعوت الدكتور محمد سلطان محافظ الأسكندرية خلال حضوره فى مؤتمر معالجة المياه ليرأس لجنة المسئولية المجتمعية، ونحن كرؤساء شركات نملك الكثير من الإمكانيات المالية كما نملك العمالة للمساعدة فى حالات الطوارئ مثل حادث القطار وحالات السيول.

■ لماذا لم يتم الاقتراح بشكل مباشر حيث تم عرض اقتراحك بشكل عام فى المؤتمر؟

الجهات السيادية كانت حاضرة بالمؤتمر وقت اعلانى الاقتراح، واحب أن اوضح أن المنطقة الشمالية والمخابرات العامة متبنية هذا الفكر، ولكن من يدعونا ويجتمع بنا لآداء ذلك تلك المشكلة.

■ تتواجد تجمعات رؤساء الشركات المؤثرة فى حضور الرئيس عبد الفتاح السيسى، لماذا لا يتم عرض ذلك عليه؟

نحن كرؤساء شركات نرفع للجهات السيادية هنا بالمحافظة وهم يقوموا بتصعيد الأمر، ولا نستطيع اجتياز ذلك.

أبو المعاطى: استطعنا إجتياز أزمة مابعد ثورة يناير بنجاح

■ 25 يناير 2011 وما تبعها يعد قفزة للشركة أم لايزال الأمر كما هو؟

الشركات تأثرت سلبا خلال فترة 25 يناير سواء من الاضرابات العمالية أو أزمة الغاز والعوامل الاقتصادية، حتى الشركات القوية تأثرت، فالسنوات الخمس التى تلت 25 يناير تعد عجاف، ولكننا حتى فى عصر الثورة حققنا الثبات واستمر الإنتاج.

وبعد ثورة 30 يونيو بدأ الصعود والتغيير والهدوء بالمصانع، مع الفرق الحادث فى الغاز بين هذا العام والسنوات الماضية، كل ذلك تغير للأفضل، وهناك بنية تحتية تبنى بمصر من طرق ومصانع ومدن.

وقام المحاسب مدحت الصمودى رئيس القطاعات الإدارية والمدير التنفيذى لنادى العاملين والمهندس أشرف عبد الباقى مساعد رئيس الشركة لشئون الانتاج باصطحابنا بعد إجراء الحوار لعمل جولة بالمبنى الإدارى الذى يحتوى على مكتبة متخصصة فى فروع الهندسة والكيمياء، ومركز التدريب الحاصل على شهادة الأيزو.

كما قمنا بجولة لرؤية وحدة ازالة الاملاح التى تم انشائها بتكلفة 55 مليون جنيه للعمل بطاقة 450 م3 للساعة، ومشروع معالجة مياه الصرف الذى تم الانتهاء من 96% منه وسيتم تشغيله فى منتصف نوفمبر بطاقة 650 م3 للساعة، ومصانع ابوقير 1 و2 و3 المزودة بأبراج التبريد لتوفير المياه والمولدات الكهربائية، ومصنع انتاج حامض النيتريك ونترات النشادر الذى يتم انشاؤه قريبا، ومبنى الاسعافات الاولية الذى يحتوى على اربع عربات اسعاف وعربة مخصصة للقوافل الطبية، ومحطة الرصد البيئى.

 

 

أخبار ذات صلة

المزيد

إضافة تعليق جديد

Filtered HTML

  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <cite> <blockquote> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
1 + 16 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.

أراء

إستطلاع رأي

هل تتوقع إنخفاض الأسعار الفترة القادمة؟

النشرة البريدية

إدخل بريدك الإلكترونى لتصلك أخر الأخبار الإقتصادية المصرية و العربية