تابعونا عبر شبكات التواصل الإجتماعى

الفطيم: افتتاح سيتي سنتر ألماظة بتكلفه 580 مليون جنيه

وزير التغير المناخي الإماراتي المشروع نموذج رائد في الاقتصاد الأخضر وحماية البيئة.
 
افتتح وزير الدولة الإماراتي لتغير المناخ والبيئة الدكتور ثاني بن أحمد الزويدي، صباح اليوم، أحد المراكز التجارية الكبرى في القاهرة من استثمارات مجموعة الفطيم، وذلك خلال احتفال بالصداقة الاماراتية المصرية ضمن فعاليات الأسبوع الإماراتي بمشاركة وزيرة الاستثمار المصرية الدكتورة سحر نصر ووزيرة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج السفيرة نبيلة مكرم، والسفير الإماراتي ومندوب بلاده الدائم لدى جامعة الدول العربية السفير مهندس جمعة مبارك الجنيبي، وبمشاركة اللواء أمير سيد أحمد، مستشار رئيس الجمهورية للتخطيط العمراني.
وأعرب الوزير الدكتور ثاني بن أحمد الزويدي عن سعادته بالمشاركة في اول احتفال سنوي بالصداقة بين دولة الإمارات ومصر كجزء من احتفال الامارات باليوم الوطني الـ48 للدولة، وأعرب الزويدي عن سعادته بموجوده في مصر، بلده الثاني، مؤكدا على مكانة "أم الدنيا" في قلب كل إماراتي، حيث "جمعت بين البلدين علاقات وثيقة تزداد رسوخا يوما بعد يوم بفضل اهتمام القيادة الرشيدة في البلدين الشقيقين"، وأكد الوزير على حرص قيادات البلدين على الارتقاء بهذه العلاقات إلى آفاق ارحب لتكون مثالا يحتذى به في العلاقات العربية-العربية على المستويين الرسمي والشعبي.
وأكد الزويدي إن مصر قدمت للإمارات خدمات جليلة ولاسيما في السنوات الأولى من قيام دولة الامارات في مطلع سبعينيات القرن الماضي، مؤكدا مشاركة "أبناء مصر الاوفياء" في وضع الأسس لقيام نهضة تنموية شاملة في دولة الامارات، معتبرا إن افتتاح هذا الصرح التجاري اليوم يعني اننا نخطو خطوة جديدة في تعزيز هذه العلاقات، بما يحقق طموحات قيادة وشعبي البلدين، وخاصة ان هذا المشروع يراعي بشكل دقيق افضل المعايير العالمية في مجال الاقتصاد الاخضر والمحافظة على البيئة.
وتابع: "على الرغم من ان ما تقوم به دولة الامارات هو نقطة ماء في بحر مما قامت به مصر تجاه العرب، كما قال الوالد المؤسس المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، والذي ظل يحمل تقديرا خاصا للشعب المصري وقيادته الرشيدة، وقد اسهمت تلك المشاريع في دفع عجلة التنمية في مصر وتعزيز اواصر التعاون بين البلدين الشقيقين، وها نحن اليوم نشهد حقبة جديدة في العلاقات المتميزة بين البلدين تقودها الرؤية المشتركة للقيادة الرشيدة في البلدين حيال كافة القضايا، ويجسدها الايمان بوحدة الهدف والمصير المشترك وجسامة التحديات وخطوراتها، وهو ما عبر عنه الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة خلال لقاءه الاخير بالرئيس عبدالفتاح السيسي في ابوظبي في شهر نوفمبر الماضي، حيث اكد الشيخ محمد بن زايد على متانة العلاقات المصرية الاماراتية وخصوصيتها وما تستند اليه من قواعد صلبة وارادة سياسية قوية"، وشدد الزويدي على اهمية صندوق الاستثمار المشترك الذي تم تدشينه بين مصر والامارات مؤخرا. 
ومن جانبها، قالت الدكتورة سحر نصر وزير الاستثمار، على حرص مصر على تعزيز الاستثمارات الاماراتية في مصر خلال الفترة القادمة، وتذليل كافة العقبات وعرض الفرص الاستثمارية ليس فقط في القاهرة وانما في المحافظات الاخرى، وخاصة في ظل حرص الدولة على توفير الوظائف في هذه المحافظات وضخ استثمارات جديدة هناك لصالح البلدين.
وقال اللواء أمير سيد أحمد، مستشار رئيس الجمهورية للتخطيط العمراني، خلال كلمته بالحفل، ان افتتاح هذا المشروع يعكس نجاح مصر في التغلب على كافة معوقات الاستثمار، مشيرا الى ان المشروع تم افتتاحه بعد 19 عاما من تخصيص الارض في وقت كانت مصر تعاني فيه من نقص الطاقة، ولكنها اليوم تم انجاز المشروع سريعا بعد ان تغلبت مصر على مشكلة نقص الكهرباء واصبح امامها فرص واسعة للتوسع في الاستثمار الصناعي والتجاري.
 

أخبار ذات صلة

المزيد

إضافة تعليق جديد

Filtered HTML

  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • وسوم إتش.تي.إم.إل المسموح بها: <a> <em> <strong> <cite> <blockquote> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd>
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
2 + 3 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.

أراء

إستطلاع رأي

هل تري ان مشروع قانون "ساحات الانتظار" المقدم من البرلمان سيقضي علي الفوضي في الشارع؟

النشرة البريدية

إدخل بريدك الإلكترونى لتصلك أخر الأخبار الإقتصادية المصرية و العربية